حسام حسن: كثيرون في الوسط الرياضي لا يعرفون كيف يتم تجهيز فريق.. فيديو     محمد طلعت: فضلت المقاولون على أندية في الأردن وقطر.. فيديو     شوقي غريب: الفوز على الإمارات مؤشر جيد للمنتخب الأوليمبي     شاهد .. برومو فيلم Ben Is Back قبل عرضه في ديسمبر المقبل     هاني سويلم: حصة المواطن من المياه تصل إلى 570 مترا مكعبا سنويا     "هبوط" في مدارس سورية     "خرجيّة" الأطفال موضة لبنانية قديمة     حرائق الغابات تتراجع في تونس     مصر: اقتراح تشريعي بإلغاء عقوبة تعاطي المخدرات     بريطانيو ألمانيا... بريكست يدفع الآلاف إلى الحصول على الجنسية     تعرف على أجر عبد الحليم حافظ في فيلم الوسادة الخالية     حسام حسن: لاعبو المصري يشعرون بالغربة في برج العرب.. فيديو     بعد مباراة سوازيلاند.. النني ووردة من المطار إلى لندن واليونان     نبيل رشوان: ملفات كثيرة ستطرح فى لقاء السيسي بنظيره الروسي     دورات جرافيك لتأهيل شباب القصير لسوق العمل     الحكومة تحصل ضرائب على السيارات بـ 3 مليارات جنيه في 11 شهرا     اليوم .. جامعة بنها تطلق قافلة بيطرية في قرية المنشية بكفر شكر     وزير بريطاني : العلاقة مع مصر قائمة على الابتكار     "مستقبل وطن" بالغربية يتحمل تكلفة 20 عملية زرع قرنية     ورش متنوعة للأطفال بقصور الثقافة     الضرائب العقارية تكشف موقف وزراء الحكومة من السداد     آداب حلوان تستقبل الطلاب الجدد بالبلالين والعروض اليوم     "ما وراء الكتابة".. كواليس رحلة إبراهيم عبد المجيد مع الإبداع     تعرف على الخدمات التي يقدمها "المعهد القومي للكبد بجامعة المنوفية     مصرع 3 أشخاص أثناء التنقيب عن الآثار داخل منزل بالقليوبية    


رأي » المصري اليوم » ثقافة الهزيمة- الفساد

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

نحن المصريين للأسف الشديد تربينا على أن الفوز هو الحقيقة الوحيدة فى المنافسة، ولا توجد هزيمة، بل فوز دائمًا. وحينما تكون الهزيمة أو عدم الفوز تدُق الطبول وتُعلن الحروب حتى فى الألعاب الفردية وأحياناً الرقمية منها، التى من المفروض أن نتائجها لا تقبل الجدل، ولكن للأسف ثقافة عدم تقبُّل الهزيمة والغرور الذى يعانى منه معظم المصريين، بل أكثر من ذلك تجد أن المدرب يُتهَم بالفساد والتحيُّز حين يختار لاعبا دون لاعب، وتجد الثورة من اللاعب أو من عائلته حينما لا يختار أبناءهم من ضمن الفريق، أو من ضمن من سيمثل النادى أو يمثل مصر.

لستُ دائماً ألوم من لا يتقبل ذلك لأن الفساد والمحسوبية والمجاملات أصبحت تحيط بنا فى كل مكان، وأيضاً الاستخفاف بشعور من يُظلَم. وإذا بحثنا فى مجال آخر من حياتنا نجد أن من يتقدم لوظيفة ولا يحصل عليها، فهذا فى تقدير من لم يحصل عليها يرجع إلى الواسطة أو الفساد أو الرشوة، وأنه هو الأحق بها ولكن أحد عوامل الفساد أبعدته عن الحصول عليها، ولاأُنكِر أن هذا يحدث أحيانا، ولكن من المؤكد أنه لا يحدث دائما. نحن الآن نرى نوعا جديدا من عدم تقبُّل الهزيمة أو عدم الفوز وهو فى نتائج الامتحانات، سواء المدرسية أو الجامعية، فمن يرسُب ولا يحقق النجاح، تجد مُبرراته ومُبررات أهله أن هناك تقصيرا فى التصحيح. ونرى نفس الثقافة تتجلى فى الانتخابات ونتائجها، والمشكلة فى أننا جميعاً لا نتقبل الهزيمة. وأحياناً تكون المُبررات نابعة من الخوف، فالمسؤول أو الراسب أو الخاسر يخاف من ولى أمره أو من رئيسه فيُلقى بسوء النتائج على الآخرين، أو على نوع من أنواع الفساد المنتشر، الذى نتمنى من الله أن نستطيع القضاء عليه، لست متفائلا لأزعُم أننى سأعيش لأرى ذلك، ولكنى آمل أن يتحقق ذلك ولو بعد قرن من الزمن. أتوجه لإعلامنا الجيد أن يتبنى هذه القضية، وهى انتشار ثقافة تقبُّل الهزيمة لأنها اختفت من مجتمعنا، يجب أن نكون جميعاً لدينا القدرة على تقبُّل الهزيمة وعدم الفوز دائماً، أتمنى أن نُبعد دائماً عن أذهاننا نظرية المؤامرة التى تقفز إلى تفكيرنا فور الهزيمة. ولكن أيضاً أتمنى أن يقِل الفساد والمجاملات والتحايل والتزوير. إنها نظرية صعبة ولكنها ليست مستحيلة التحقيق.

«استرداد الأراضي»: إزالة 3 آلاف حالة تعدي على «أملاك الدولة» بالمحافظات


بتاريخ:  2018-10-11


التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
يجب ملىء حقل الاسم.
يجب ملىء حقل العنوان.
يجب ملىء حقل الرساله.