اقتصاد » المصري اليوم » كيف تحقق مصر 380 مليار دولار احتياطي أجنبي؟.. خبراء يجيبون

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

تسوية 5.3 مليار جنيه مديونية للهيئة القومية للتأمين الاجتماعي لثلاث شركات قابضة

وقال الدكتور فخرى الفقى، الخبير الاقتصادى، إن حديث الرئيس عن تحقيق 10 أضعاف الاحتياطي الأجنبى الحالي، ليس من المستحيل تحقيقه، ولكن يستلزم العمل خلال السنوات المقبلة، على زيادة مصادر التمويل.

وأضاف الفقى لـ«المصرى اليوم»، أن مصادر التمويل الـ5 للعملة الأجنبية في مصر،» قناة السويس، والصادارت، وتحويلات المصريين بالخارج، والسياحة، والاستثمارات الأجنبية، يجب العمل، وفقا لخطة مدروسة على زيادتها خلال السنوات المقبلة.

وأشار الفقى إلى أن الصادرات في الوقت الحالي تتراوح في حدود الـ30 مليار دولار في العام، ومن المتوقع زيادتها إلى 100 مليار خلال السنوات المقبلة، من خلال زيادة انتاج الطاقة وتصدير الغاز، وتصدير الكهرباء من خلال مشروعات الربط الكهربائى، مع دول الجوار، مثل السعودية، والأردن والعراق، والسودان، بجانب الاهتمام بسوق العقارات وتصدير العقار للمستثمرين الأجانب، وخاصة رجال الاعمال العرب، وزيادة المنتجات الصناعية للتصدير، بعد تحديد احتياجات الأسواق التي سيتم التصدير اليها، وفقا لدراسة دقيقة.

وأوضح الفقى أن مصر لديها ما يقرب من 9 مواطن بالخارج، حجم ما يحصلون عليه ما يقرب من 150 مليار دولار، يتم تحويل ما يقرب من 27 أو 28 دولار سنويا، بعد ما ينفقونه بالخارج، منهم ما يزيد عن 50 % في الدول العربية، والباقى في جميع انحاء العالم، مؤكدا على ضرورة أن يكون هناك تحفيز لهؤلاء لزيادة تحويلاتهم لمصر، من خلال تسهيل إجراءات حصولهم على اراضى، وغيرها من الأمور التي ترغبهم في الاستثمار.

ونوه الفقى إلى دور مصر في الأزمة الليبية، مما يساعد على عودة العمالة، وزيادتها مع بداية إعادة الاعمار، وستكون الأولوية لشركات المقاولات المصرية، والعمالة المصرية، مما يساعد في زيادة التحويلات.

وأوضح الفقى إلى أن زيادة المقاصد السياحية في مصر، مثل المتحف الكبير، والعاصمة الإدارية، والعلميين الجديدة، تعمل على زيادة إقبال السائحين إلى مصر، وأن ذلك سيكون ملحوظًا بعد انتهاء كورونا، وظهور اللقاح والعلاج، مشيرا إلى أن ذلك سيظهر جليا بداية من عام 2021.

وقال الفقى، إنه من الضرورى أن يكون هناك اهتمام بالاستثمار الأجنبى المباشر، وأن الدولة تولى أولوية لذلك حيث شهدنا ذلك من خلال الـ20 مدينة صناعية جديدة، مثل برج العرب، والعلمين، ودمياط الجديدة، ومحور قناة السويس«الهيئة الاقتصادية»، ولكن يستلزم الأمر الترويج لتلك المشروعات، خلال الفترة المقبلة.

وأوضح الفقى إلى أن العائد من الـ5 مصادر للعملة الأجنبية في مصر، قبل ظهور فيروس كورونا، كان ما يقرب من 90 مليار دولار«، كما أن مصر كانت تستورد احتياجات ما يقرب من 75 مليار دولار، وأن الرقم انخفض مؤخرا لـ67 مليار دولار، ويجب أن ينخفض أكثر من ذلك مع العمل على زيادة الصادرات.

وقال الفقى، إن مصر بدأت خطوة في طريق الألف خطوة، ولابد من العمل وبذل مزيدًا من الجهد لتحقيق الحلم، «علشان نحقق حلمنا لازم نشتغل، ونتعب شوية، مفيش أحلام بتتحقق بدون جهد وتعب«.

من جانبه قال وائل النحاس الخبير الاقتصادى، إن مصر اذا استطاعت أن تحقق 380 مليار دولار كاحتياطى أجنبى، ستصبح دولة عظمى، وأن ذلك لم يتحقق بين يوم، وليلة، ويجب العمل وفقا لخطة طموحة لتحقيق ذلك خلال السنوات المقبلة.

وأضاف النحاس، أنه يجب زيادة الاستثمارت الأجنبية المباشرة، وأن ذلك لن يتحقق إلا إذا تم إعادة النظر في أسعار الطاقة والكهرباء للمصانع في مصر، حيث أنها مرتفعة كثيرا عن الأسعار في العديد من الدول، وأن الأسعار في مصر من أعلى الأسعار عالميًا، وأن المستمرين لن يأتوا في ظل وجود تلك الأسعار.

وأشار النحاس إلى أن مصر حققت الاكتفاء الذاتي من الغاز، وبدأت في التصدير إلا أنه حتى الأن السعر التصديرى للغاز المصرى مرتفع مقارنة بالأسعار العالمية، بسبب ارتفاع تكلفة الإنتاج، وانه من الضرورى إعادة النظر في كيفية خفض تلك التكلفة.

وأوضح النحاس، إلى أن هناك اتجاه اقتصادى عالمي للتوجه للاستثمار في الشرق الأوسط، بسبب تراجع معلات النمو العالمية، وتدهور بعض الاقتصاديات العالمية، وأن السوق في الشرق الأوسط واعد ويحتاج لاستثمارات ضخمة، والتوقعات لمعدلات النمو في دول الشرق الأوسط كبيرة، ويجب على مصر تهيئة المناخ الاستثمارى لجذب رؤوس الأموال الأجنبية الضخمة التي ستتجه لمصر خلال السنوات المقبلة.


بتاريخ:  2020-10-17


التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
يجب ملىء حقل الاسم.
يجب ملىء حقل العنوان.
يجب ملىء حقل الرساله.